كنوز ميديا / بغداد

اعلنت المفوضية العراقية العليا لحقوق الانسان، سقوط 8 قتلى و54 جريحا بالاحداث التي رافقت تظاهرات السليمانية، داعية القوات الامنية في المحافظة لحماية المتظاهرين والتعاون معهم والابتعاد عن اي تصادمات.

وقالت المفوضية في بيان لها، تلقت ” كنوز ميديا” نسخة منه  ان “المفوضية العليا لحقوق الانسان تابعت الاحداث المؤسفة التي رافقت التظاهرات في محافظة السليمانية نتيجة تأخر صرف رواتب الموظفين”، معبرة عن “أسفها الشديد لسقوط شهداء وجرحى بين المتظاهرين والقوات الامنية نتيجة للتصادمات التي حصلت في هذه المظاهرات والتي استخدم فيها الغازات المسيلة للدموع والطلقات البلاستيكية والرصاص الحي من قبل القوات الامنية”.

واضافت انه “بلغ عدد الشهداء (8) وعدد الجرحى (54) للفترة من 3-12 ولغاية 9-12″، مبينة ان “المفوضية وثقت بقيام عدد من المتظاهرين بحرق مقرات ودوائر ومؤسسات الدولة، اضافة الى مقرات عدد من الاحزاب السياسية في المحافظة، وكذلك قيام الجهات الحكومية والامنية في المحافظة بقطع مواقع التواصل الاجتماعي (فيسبوك – فايبر – انستغرام – وسناب شات) وغلق مقر قناة NRT الفضائية”.

واشارت المفوضية الى ان “اللجنة الامنية في المحافظة اصدرت قرارا بمنع التنقل بين محافظتي السليمانية ومحافظة حلبجة”، مؤكدة انه “في الوقت الذي تؤكد فيه على حق التظاهر السلمي فأنها تدعو الاطراف كافة الى ضبط النفس وتغليب لغة العقل والحوار، داعية المتظاهرين الى التعاون مع القوات الامنية لحماية الممتلكات العامة والخاصة”.

وطالبت المفوضية “القوات الامنية في المحافظة بحماية المتظاهرين والتعاون معهم والابتعاد عن اي تصادمات او اي اعمال عنف”، مشيرة الى ان “موضوع الرواتب هو حق دستوري وانساني وعلى حكومتي الاتحادية والاقليم بالجلوس الى طاولة حوار عاجلة لوضع الحلول والمعالجات للاستجابة لمطالب المتظاهرين المشروعة”.

واكدت المفوضية إنها “فاتحت لجنة حقوق الانسان النيابية لتشكيل فريق رصد مشترك لمتابعة الاحداث الحاصلة في محافظة السليمانية”.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here