كنوز ميديا / متابعة

تصدر وسم (#يوم_النصر) ترند العراق لصباح هذا اليوم الخميس العاشر من كانون الاول/ديسمبر ، حيث تفاعل المغردون العرافقيون مع الذكرى الثاثلة ليوم انتصار العراق على جماعة “داعش” الوهابية وعلى الارهاب بكافة اشكاله.

شارك في مقاومة الارهاب التي ادت لانتصار الشعب العراقي والحكومة العراقية على القوات المحتلة تحت عنوان هذه الجماعة الارهابية التكفيرية “داعش” جلَّ صنوف القوات الامنية المسلحة في هذا البلد ومنها الجيش والشرطة الفدرالية وجهاز مكافحة الارهاب والحشد الشعبي، الذين اعطوا التضحيات الجسام من أجل الانتصار على هذه الجماعة التكفيرية “داعش”.

واليوم كشف تقرير أعدته منظمة “كونفليكت آرممنت ريسيرتش” غير الحكومية، أن هذه الجماعة الارهابية “داعش” كانتى قد حصلت على أسلحته عبر شركات وهمية وعائلية وتحويلات مالية سرية وغيرها.

وقالت المنظمة إن جماعة “داعش” تمكنت خلال سيطرتها على مساحات شاسعة من سوريا والعراق بين عامي 2014-2019 من شراء أطنان من المواد المتفجرة والمعدات الإلكترونية والطائرات بدون طيار، دون لفت الانتباه ونسج شبكة موزعة على أكثر من 20 دولة.

وقدمت المنظمة العديد من الأمثلة التي توضح الطريقة التي استخدمتها جماعة “داعش”، في شراء الأسلحة عبر العالم، بينها متجر هواتف صغير لشراء ستة أطنان من عجينة الألومنيوم، فيما دفع موزع صغير للمنتجات الزراعية التركية نحو 200 ألف دولار للحصول على 78 طنا من الوقود الدافع الذي يستخدم في صنع القذائف.

وبين عامي 2015 و2017، عثر على نحو مئة صفيحة تحتوي على عجينة الألومنيوم المنتجة بالصين في جميع أنحاء المناطق التي سيطرت عليها “داعش” التي اعتمدت بشكل خاص على الأفراد والشركات العائلية التي كانت تعمل كوسطاء بالقرب من مناطق انتشارها، ولاسيما في جنوب تركيا.

وفي هذه الذكرى العطرة للانتصار على الارهاب في العراق يتذكر ابناء هذا البلد دور المرجع الديني الاعلى آية الله العظمى السيد علي السيستاني الذي نادى بضرورة تعبئة جميع الامكانيات لمكافحة هذه الجماعة الارهابية “داعش”، عبر فتوى الجهاد الكفائي في الثالث عشر من حزيران /يونيو 2014، لمواجهة هجمات المسلحين بقيادة ما يسمى بـ”تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام”، حيث قال عبد المهدي الكربلائي المتحدث باسم آية الله علي السيستاني إن قتالهم مسؤولية الجميع.

في هذا السياق، غرد حساب المواطن العراقي (سلام خليل – Salam Khalil) قائلا:

مبارك النصر ايها القائد الامام بفتوى الامام السيستاني انتصرنا #يوم_النصر #فتوى_النصر

شكرا لكم يوم النصر.. هكذا غرد العراقيون بذكرى انتصارهم الثالثة..

كما غردت المواطنة العراقية (????????????????????????????) قائلة:

سنقص الى اطفالنا ان هنالك حرباً اقامتها الدول على شعب مستضعف وفقير انتصر فيها رجل مسن مع اولاده. #يوم_النصر

شكرا لكم يوم النصر.. هكذا غرد العراقيون بذكرى انتصارهم الثالثة..

وفي تغريدة ثانية لها قالت المواطنة العراقية (????????????????????????????):

#يوم_النصر شكراً مرجعيتنا شكراً للشهداء شكراً ابو مهدي شكراً قاسم سليماني

شكرا لكم يوم النصر.. هكذا غرد العراقيون بذكرى انتصارهم الثالثة..

كما غرد حساب المواطن العراقي (علي رضا – Ali Raza) قائلا باللغة الانجليزية، انه في الذكرى الثالثة ليوم انتصار العراق، لا تزال البلاد تتعافى من كل ما تسببت به “داعش” بشكل مباشر وغير مباشر.

Third anniversary of Iraq’s victory day, the country is still recovering from everything ISIS caused both directly & indirectly.

شكرا لكم يوم النصر.. هكذا غرد العراقيون بذكرى انتصارهم الثالثة..

بهذه المناسبة العطرة لم ينس المغردون العراقيون ذكر قادة المقومة قادة النصر قادة الانتصار.. الشهيد قاسم سليماني والشهيد ابو مهدي المهندس ورفاقهما. لما بذلوه من عطاء فائق التقدير من اجل تحرير العراق من خيوط بيت عنكبوت الارهاب الذي سربته الى العراق الايادي الاميركية الخبيثة وذيولها النفاقية الاعرابية في المنطقة، حتى ختما حياتهما بالشهادة على يد اعتى وأقذر خلق الله الرئيس الاميركي المنتهية ولايته دونالد ترامب الذ امر قواته التصدي غدرا لهذين البطلين الشجاعين.

جاء في صفحة حساب المغرد (مرتجى_الفيلي):

اليوم يقوم الوطن لينحني إجلالاً لأرواح أبطاله وتغيب الشمس خجلاً من تلك الشموس، شمس أبا مهدي ورفاقه الشهداء. #العراق #يوم_النصر

شكرا لكم يوم النصر.. هكذا غرد العراقيون بذكرى انتصارهم الثالثة..

 

قال حساب الاعلامي الحربي (محمد رسمي) الذي عرف عن نفسه في بروفايله الشخصي على “تويتر” بقوله (‏‏‏الأعلام الحربي ابناء قادة النصر #اعلام_اخوة_زينب ‎‎‎#ابونا_الشايب)غرد قائلا:

شكرا لكم.. الى اولئك الذين رسموا ببنادقهم أروع لوحات النصر.. الى قواتنا الامنية بكل صنوفها..الى حشدنا #شكرا_لكم #يوم_النصر.

شكرا لكم يوم النصر.. هكذا غرد العراقيون بذكرى انتصارهم الثالثة..

حساب المغردة العراقية (تاج) التي عبرت عن رايها في عزية النفس من خلال جملة رائعة دونتها في بروفايلها الشخصي قائلة: (إعتدل في كل شيء .. إلا في عزة نفسك إطغى).. غرد هذا الحساب قائلا:

أينمـا استشهدوا ، كيفمـا استشهدوا ، بـكُل طوائِفهم ، قومياتِـهم وتعدداتِـهم ، سلامٌ لأرض ارتَوت بدِمائهم الطاهرة ، السلام على شهداء العراق بِدماء الشُهداء أنتصرنا … #يوم_النصر

شكرا لكم يوم النصر.. هكذا غرد العراقيون بذكرى انتصارهم الثالثة..

نختم هذا الوسم مع تغريدة (الاعلامية رشا السلطاني) التي قالت في تغريدتها:

#يوم_النصر تحقق النصر بدماء عراقية بدماء الالاف ممن يسمونهم مليشيات وبدماء الجيش والاتحادية والذهبيه وبعض من ضباطهم البواسل الذين يعتدون عليهم التشارنه بالملتوف بدماء #وليد ثجيل والحاج المهندس بصولة ناجي المرياني في جرف الصخر بصولات المقاومة عندما كان النواشيط والتشارنه نيام

شكرا لكم يوم النصر.. هكذا غرد العراقيون بذكرى انتصارهم الثالثة..

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here