كنوز ميديا / أقليمي  

اعلنت وزارة الطاقة السعودية ان هجوم ميناء جدة كان بسبب قارب مفخخ تعرضت على اثره سفينة مخصصة لنقل الوقود لاضرار.

وقال مصدر مسؤول في وزارة الطاقة السعودية، إن وحدات الإطفاء والسلامة تمكنت من إخماد الحريق، ولم ينجم عن الحادث أي إصابات أو خسائر في الأرواح .

كما لم تلحق أي أضرار بمنشآت تفريغ الوقود أو تأثير في إمداداته.

واضاف المصدر ان هذا الهجوم يأتي بعد فترة وجيزة من الهجوم على سفينة أخرى في منطقة الشُّقيق، وعلى محطة توزيع المنتجات البترولية في شمال جدة، وعلى منصة التفريغ العائمة التابعة لمحطة توزيع المنتجات البترولية في جازان.

الهجوم في الميناء الذي يعد مركز توزيع لشركة ارامكو النفطية، لم تعلن اي جهة مسؤوليتها عنه، لكنه يؤكد مدى هشاشة البنية التحتية النفطية في السعودية، أمام الهجمات، خاصة وانه يأتي بعد انفجار وقع في الخامس والعشرين من الشهر الماضي في ناقلة نفط يونانية رأسية في ميناء الشقيق جنوبي السعودية، حمل تحالف العدوان السعودي مسؤوليته الى صنعاء.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here