كنوز ميديا / بغداد

اكد رئيس كتلة بابليون النيابية أسوان الكلنداني، ان الاستقرار في العراق مدين لتضحيات أبناء الحشد الشعبي وقادة النصر ، معتبرا أنه لولا النجاحات التي سجلها قادة النصر في ميادين التحرير لما استطعنا رفع أجراس الكنائس.

وقال الكلداني في تصريح اطلعت عليه ” كنوز ميديا ” أن “الاستقرار الذي يعيشه العراق مدين لتضحيات قادة الحشد الشعبي وعلى راسهم قادة النصر” مبينا ان “الحشد مقاوم ومحرر للارض وبفضله استطاع استرجاع ديالى والأنبار وصلاح الدين والموصل”.

واشار إلى أنه “بفضل تضحيات قادة النصر استطعنا رفع أجراس الكنائس في نينوى ” لافتا إلى أن “الحشد الشعبي استطاع تحرير الارض والعرض وإفشال جميع المخططات الخارجية الخبيثة “.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here