كنوز ميديا / دولية

طالبت صحيفة نيويورك بوست الامريكية التي يملكها الملياردير الصهيوني روبرت مردوخ الرئيس الامريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب التوقف عن الهتاف للانقلاب وقبول هزيمته بالانتخابات الرئاسية .

وبدأت الصحيفة في افتتاحيتها ، اليوم الاثنين، بتوبيخ الرئيس الامريكي ، لكونه يركز على محاولة قلب نتيجة الخسارة الواضحة التي مني بها بدلا عن ضمان فوز الجمهوريين بمقعدين حاسمين في مجلس الشيوخ في ولاية جورجيا يوم الخامس من كانون الثاني المقبل “.

وقالت الصحيفة مخاطبة ترامب ” انت مهووس باليوم التالي المصادف 6 كانون الثاني حيث سيصادق الكونغرس ، في اجراء شكلي ، على نتيجة الهيئة الانتخابية “، مضيفة ان ” تغريدتك التي طالبت فيها الجمهوريين بان يتحلوا بالشجاعة لقلب نتيجة الانتخابات ومنحك اربع سنوات اخرى في منصب الرئاسة يعني انك تحرض على انقلاب غير ديمقراطي “.

وتابعت الصحيفة أن “الرئيس لايبدو متوازنا فهو يتحالف مع منظري نظرية المؤامرة الذين يخبرونه بما يريد أن يسمعه عن فرصه في البقاء رئيساً، كما ان اقتراح المستشار السابق للامن القومي مايكل فلين بالقيام بانقلاب امر مخز واعلان الاحكام العرفية بمثابة خيانة كبرى للناخبين في البلاد”.

وحذرت الافتتاحية ترامب من أن “سمعته ستتلقى ضربة كبيرة إذا فاز الديمقراطيون بمجلس الشيوخ بعد ما يزيد عن اسبوع من الان حيث سيحاول الديموقراطيون شطب ترامب باعتباره انحرافًا لمدة ولاية واحدة ، وبصراحة ، فإن الرئيس المنتهية ولايته تساعدهم على القيام بذلك”.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here