كنوز ميديا / بغداد

تحت شعار “دمكم حماسة الأمة” أحيا طلبة الجامعات والمدارس من مختلف المحافظات العراقية الذكرى السنوية الاولى لاغتيال الشهيدين قاسم سليماني وابو مهدي المهندس في محافظة النجف الاشرف. وعبر الطلبة عن امتنانهم للتضحيات التي قدمها القادة الشهداء في سبيل وأد الفتن ودحر الارهاب التكفيري الذي كاد أن يدمر العراق.

احيت اعداد كبيرة من طلبة الجامعات والمدارس من مختلف المحافظات العراقية الذكرى السنوية الاولى لإستشهاد ابطال معارك الإنتصار عند روضة الشهيد الحاج ابو مهدي المهندس في مقبرة وادي السلام بمحافظة النجف الاشرف.

وخرج المشاركون بمسيرة طلابية انطلقت من وسط المدينة المقدسة وهم يحملون صور القادة الشهداء و بحضور عدد من قادة فصائل الحشد الشعبي والمقاومة الاسلامية و السفير الايراني في العراق .

واستذكر الطلبة من خلال هذا المهرجان تضحيات الشهداء ومواقفهم البطولية في مختلف المجالات واكدوا ان امريكا اقدمت على هذه الجريمة ظنا منها انها بذلك اوقفت مشروع المقاومة لكن استشهاد قادة النصر بداية لزوال الاستكبار العالمي والقوى الارهابية في المنطقة.

وعبر طلبة الجامعات العراقية عن امتنناهم للتضحيات التي قدمها القادة الشهداء في سبيل واد الفتن ودحر الارهاب الذي كان سيدمر العراق لولا تضحياتهم.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here