كنوز ميديا / بغداد

كشف رئيس ديوان الوقف السني سعد كمبش في تصريح فحوى مباحثاته يوم الخميس مع الزعيم الكوردي مسعود بارزاني في أربيل.

وقال كمبش، إنه “تم الاتفاق على عدد من الأمور لإرساء التعاون بين الوقف السني وأوقاف كوردستان”، مبيناً أنه ناقش مع بارزاني “إمكانية فتح آفاق التعاون بين كلية الإمام الأعظم في العاصمة بغداد وإقليم كوردستان، لغرض فتح فروع لها في الإقليم”.

وأشار إلى أن الزعيم الكوردي بارزاني أكد على استعداده لتقديم الدعم اللازم، مبينا أنه سيتم التنسيق مع وزير الأوقاف في حكومة إقليم كوردستان لإنجاز هذا الأمر.

وأضاف كمبش أن “اللقاء تضمن مناقشة موضوع علماء الدين في إقليم كوردستان وضرورة ان يكون لهم تمثيل في ديوان الوقف السني ومجلس الأوقاف الأعلى”.

وزاد بالقول، “في المستقبل القريب سيتم ربط لجان عمل بين وزارة الأوقاف في الإقليم والوقف السني في بغداد، كون هناك مشتركات كثيرة بين الطرفين”.

وقال كمبش، إن الزيارة جاءت أيضاً بهدف تقديم الشكر والامتنان لبارزاني على ما قدمه في أزمة النازحين إبان سيطرة تنظيم داعش على مناطق متفرقة من البلاد.

وكان بيان صادر عن مقر بارزاني قد نقل عن الأخير اعتباره بأن استقبال النازحين والمتضررين واجب وطني وانساني، مؤكدا على ان شعب كوردستان وبعيدا عن اي نوع من النظرة الطائفية يعمل من اجل تعميق ثقافة التعايش بين المكونات.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here