كنوز ميديا / بغداد

افصح عضو لجنة الامن والدفاع في البرلمان العراقي نعيم الكعود، يوم الاحد ، عن تحرك نيابي لحسم ملف المفصولين والمنهية عقودهم في وزارة الداخلية والدفاع، والعمل على اطلاق سراح ضباط النظام السابق من الجيش والشرطة ممن لم يتورطوا بجرائم ضد العراقيين.

وأوضح الكعود في تصريح اطلعت عليه ” كنوز ميديا ” أنه “ستتم زيارة وزير الداخلية لمناقشة إمكانية إعادة المفصولين والحصول على إجابة رسمية من الوزير”.

وأضاف ان “هناك توجها من قبل رئيس البرلمان لغرض إطلاق سراح ضباط النظام السابق، الذين تم سجنهم دون اي ذنب سوى أنهم كانوا يدافعون عن وطنهم في وقت حكم الرئيس العراقي الراحل “صدام حسين”.

وتابع الكعود وهو نائب عن محافظة الانبار غربي العراق انه “يتعين محاسبة الضباط الذين تلطخت ايديهم بدماء العراقيين فقط، سواء من الضباط الحاليين او السابقين”.

هذا ومن المقرر ان يجري مجلس النواب العراقي يوم غد الاثنين القراءة الاولى لمقترح قانون إعادة منتسبي وزارتي الداخلية والدفاع الى الخدمة.

aq

 

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here