كنوز ميديا / متابعة

ادان ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير البحريني، الاثنين، فرض وزارة الخزانة الاميركية العقوبات ضد رئيس هيئة الحشد الشعبي في العراق فالح الفياض ، واصفا تلك الخطوة بالجبانة وانتهاكا لسيادة العراق.
وقال الائتلاف في بيان اطلعت عليه ” كنوز ميديا” انه “نعرب بداية عن استنكارنا وإدانتنا الشديدة لفرض إدارة المهزوم والفاشل “دونالد ترامب” عقوبات على رئيس هيئة الحشد الشعبيّ المجاهد فالح الفياض” في خطوة أقلّ ما يقال عنها إنّها جبانة وانتقاميّة، وتمثّل اعتداءً على سيادة العراق وأمنه القوميّ وشعبه ومؤسّساته.”.
واضاف “تعلم الإدارة الأمريكيّة الحاليّة الوقحة أنّ المجاهد «فالح الفياض» هو واحد من بين القيادات العراقيّة الوطنيّة التي حمت الشعب العراقيّ من الإرهاب الأمريكيّ والتكفيريّ المتمثّل في داعش وأخواتها، وكان ممن أفشلوا مشروع ترامب المنهزم في العراق والمنطقة، وهي تؤكّد بعقوباته عليه أنّها من جديد لا تحترم سيادة العراق ولا مؤسّساته الأمنيّة والعسكريّة عبر هذا الاستهداف لشخص الفياض الكريم، الذي هو استهداف للحشد الشعبيّ والمؤسّسة العسكريّة قاطبة”.
واكد ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير” أنّ هذه الخطوة الأمريكيّة الجبانة لا تعبّر سوى عن السقوط المدويّ لـ«ترامب» وحزبه الجمهوريّ وحلفائهما المهزومين معهم في المنطقة، في الوقت الذي يمثل فيه هذا القرار الأمريكيّ وسام شرف على صدر الأستاذ «الفياض» وكلّ قيادات الحشد الشعبيّ وعناصره، والمؤسّسة العسكريّة الوطنيّة العراقيّة، وعامة الشعب العراقيّ، وكلّ مناصر له في العالم، ولن تثني أيّ إدارة أمريكيّة قادمة المجاهد الفياض عن مواصلة جهاده ضدّ الاحتلال الأمريكيّ لأرض الرافدين حتى خروج آخر جندي محتلّ منها.
وجدّد ائتلاف شباب ثورة 14 فبراير في البحرين تضامننه مع المناضل «فالح الفياض» واكّد وقوفنه مع أبناء عمومتنه في العراق قلبًا وقالبًا.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here