كنوز ميديا / بغداد

دانت “​حركة أمل​”، في بيان، بشدة “​العقوبات الأميركية​ التي طالت العتبة الرضوية المقدّسة”، مستنكرة “التطاول على المقدسات الدينية التي تمّ إدراجها زوراً ضمن قائمة الإرهاب”.
واعتبرت أن “هذا التجرؤ على المقدسات هو سلوك عدواني خطير غير مسبوق بحق كل الديانات السماوية وليس بحق المسلمين وحدهم، وهو يستلزم إستنهاض الأمم عموماً لأنه يعتدي على جميع العقائد الدينية وينتهك القوانين والأعراف والقيم الإنسانية”.

وأكدت أن “هذه الخطوة العدوانية التي قامت بها الإدارة الأميركية قبل رحيلها تؤدي الى إستفزاز غير مسبوق، ولا يمكن القبول من دون التراجع عنها”، داعية كل الأمم والهيئات والجمعيات الدولية الى التحرك ووضع حد لهذا التفلت الأميركي غير العاقل قبل فوات الآوان.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here