كنوز ميديا / متابعة

اكد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون، أن بلاده تواصل جهودها في محاربة تنظيم داعش في العراق وسوريا ضمن إطار التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الامريكية.

تصريحات ماكرون جاءت في سلسلة من التغريدات نشرها على “تويتر” قال فيها إن الجنود الفرنسيين “يحاربون الاتجار بالبشر، وفي المحيط الهندي والخليج، يقفون على خط المواجهة لمنع التوترات والمساهمة في الاستقرار”.

واردف قائلا “في لبنان، يساعد جيشنا في الحفاظ على السلام من خلال مشاركة كبيرة في قوة الأمم المتحدة، وأريد أن أخبرهم كم كان التزامنا بعد الانفجار في مرفأ بيروت موضع تقدير”.

واضاف ماكرون “في العراق وسوريا، واصلنا جهودنا لمحاربة عدو لديه رغبة لا يمكن إنكارها في إلحاق الأذى”.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here