كنوز ميديا / بغداد

وصف المرجع الديني الأعلى السيد علي السيستاني، تفجيري ساحة الطيران بالمشهد “الفظيع”، داعيا إلى تكثيف جهود الأجهزة الأمنية.

وقال مكتب المرجع السيد السيستاني في بيان  تلقته ” كنوز ميديا ”  “مرة أخرى استهدف الارهابيون المتوحشون تجمعاً من المدنيين الابرياء بتفجير مزدوج في ساحة الطيران ببغداد العزيزة، مما أدّى الى سقوط عشرات الشهداء وأضعاف ذلك من الجرحى والمصابين، في مشهد فظيع يؤلم كل ذي ضمير حيّ”.

وأضاف “إننا إذ نتقدم بأحرّ التعازي وأصدق المواساة الى ذوي الشهداء الكرام ونتضرع الى الله العلي القدير أن يمنّ على الجرحى بالشفاء العاجل، ندعو الأجهزة الأمنية المختصة الى أن تكثّف من جهودها وتبذل مزيداً من الجهد في سبيل حفظ الأمن وإفشال خطط الاعداء المتربصين بهذا الشعب المظلوم الذي يعاني من جوانب شتى”.

وأعلن وزير الصحة والبيئة حسن محمد التميمي في وقت سابق  ارتفاع اعداد ضحايا تفجيري ساحة الطيران وسط العاصمة بغداد إلى 32 شهيد، و110 جريح.

واضاف التميمي أن “36 جريحا فقط يتلقون العلاج في المستشفيات فيما غادر بقية الجرحى بعد تلقيهم الإسعافات المطلوبة.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here