كنوز ميديا / دولي

أعتبر الاعلامي اليمني محمد القاعدي، اعادة النظر في تصنيف حركة انصار الله كنمظمة ارهابية، اختباراً حقيقياً لادارة بايدن.

وقال محمد القاعدي في حديث متلفز “اذا استطاع بايدن ان يتجاوز المطب الذي صنعه دونالد ترامب امام ادارة الرئيس الجديد في المجال اليمني، سوف يفرز ملفاً يستطيع ان يحظی بقبول الاطراف اليمنية”.

واضاف القاعدي:”اذا استطاع بايدن تجاوز الخطوة التي اقدم عليها ترامب وقام باعادة النظر في قرار ترامب والغاه بشكل نهائي القوی السياسية في صنعاء سوف يكون بامكانها الوثوق بادارة بايدن”.

وأكد ان اليمنيون بمختلف مكوناتهم يعتبرون العدوان علی بلادهم عدوان امريكي بامتياز ولولا التغطية الاعلامية والسياسية وأيضاً لولا السلاح الاميركي لما استطاعت السعودية ان تستمر في هذه المعركة أكثر من 6 سنوات”.

ورأی بأن الايام القادمة ستثبت مدی جدية بايدن في ايجاد حل لوقف العدوان ورفع الحصار عن اليمن.

ورغم هذا أكد الاعلامي اليمني ان الاميركيون لايحبون السعودية، بل يحبون المال السعودي وهذه الحرب بالنسبة لهم حرباً مربحة بمختلف المقاييس ولم تستفيد الولايات المتحدة من أی حرب مثلما استفادت من الحرب الاماراتية السعودية علی اليمن”.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here