كنوز ميديا / بغداد

أعلن وزير الصحة ، حسن التميمي، اليوم الأحد (7 شباط 2021)، أن العراق سيبدأ في مرحلة جديدة من التعامل مع كورونا نهاية الشهر الحالي، فيما حددت  الوزارة أبرز التوصيات التي سترفع إلى اللجنة العليا للصحة والسلامة.

ونقلت وكالة الأنباء الرسمية عن  التميمي  قوله إن “وزارة الصحة وعبر لجان استشارية تتخذ التوصيات اللازمة بشأن مكافحة فايروس كورونا”، مبينا أن “ما نطلبه من المواطن هي أربعة شروط  للوقاية من الفيروس منها ارتداء الكمامة والابتعاد الجسدي والابتعاد عن التجمعات واستخدام المعقمات“.

وأضاف أن “هناك تهاون كبير من قبل المواطنين في موضوع الوقاية”، مشيرا إلى أن “هناك أنظمة كاملة ودول أعلنت الاغلاق في سبيل السيطرة على هذا الوباء الخطر“.

وتابع التميمي “ما زلنا نتأمل من المواطن سرعة الاستجابة والتعاون“.

وشدد على ضرورة “التزام المؤسسات القطاعية ومؤسسات الدولة والقطاع الخاص بتعليمات وزارة الصحة، خاصة ونحن مقبلون بالأيام القليلة في نهاية الشهر الحالي، توفير اللقاح وبالتالي نبدأ مرحلة جديدة من التعامل مع الوباء“.

واكد التميمي تأشير زيادة بنسبة الاصابات والحالات الحرجة، إضافة إلى زيادة في نسب دخول المرضى إلى المراكز المخصصة لكورونا”، عادا “ذلك مؤشر خطير، بتطلب تشديد الاجراءات“.

وبين التميمي أن “أهم نقطة نؤكد عليها هو موضوع تشديد الاجراءات لاسيما في المولات والاسواق والمدارس والكليات والجامعات، كما طالبنا كل الجهات القطاعية بالتأكيد على عدم دخول أي مراجع الى مؤسسات الدولة وعدم دخول اي طالب وعدم السماح لدخول أي شخص إلى الأسواق والمولات دون كمامة“.

وبشأن التوصيات التي سترفعها الوزارة إلى لجنة الصحة والسلامة الوطنية، أشار التميمي إلى أنه “من ضمن التوصيات هو التأكيد على وزارة التربية بالدوام يوم واحد في الأسبوع ويومان في الأسبوع بالنسبة للجامعات والكليات، إضافة إلى منع التجمعات ومنع قيام صلاة الجماعة ومنع دخول أي زائر إلى المراقد المقدسة ما لم يرتدي الكمامة، مع منع مجالس العزاء وصالات الاعراس، لا سيما بعدما ما لاحظناه من تهاون كبير في الالتزام بالإجراءات الصحية “

هذا وسجل العراق في وقت سابق من اليوم عدداً منخفضا من الإصابات بفيروس كورونا مقارنة بأمس السبت.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here