كنوز ميديا / بغداد

أكدت لجنة المسابقات في الاتحاد العراقي لكرة القدم، يوم الاثنين، أن مصير الدوري الممتاز مرتهن بما سيصدر عن اللجنة العليا للصحة والسلامة، فيما يواجه نادي الزوراء وضعاً حرجاً في تعاقدته مع اللاعبين الجدد بسبب حظر التجوال.

وقال رئيس لجنة المسابقات حيدر عوفي، إن الهيئة التطبيعية لم تتسلم حتى الان أي قرار رسمي من خلية الازمة بشأن توقف الانشطة الرياضية.

وبشأن مصير الفرق الكروية في حال توقف الانشطة الرياضية، بين عوفي ان اجتماعاً سيعقد اليوم يجمع ثلاثة اطراف هي وزير الشباب والرياضة عدنان درجال، ورئيس الهيئة التطبيعية إياد بنيان، ووزير الصحة حسن التميمي، من أجل إيجاد حلول مناسبة لاستمرار دوري الكرة الممتاز.

وأكد ان أندية الدوري الممتاز تريد معرفة مصير الدوري علما ان الكثير من الاندية تتنقل بين المحافظات لخوض مبارياتها، مبينا ان “ما سيتمخض عن الاجتماع سيتم العمل به ونأمل ان تتم الموافقة على استمرار منافسات الدوري”.

وعلى صعيد متصل، قال عضو الهيئة الادارية لنادي الزوراء الرياضي كريم رزاق، إن الحظر الجزئي “أربك حساباتنا بشأن التعاقد مع اللاعبين لاسيما الاجانب منهم”.

واضاف “لابد علينا من اتمام التعاقدات مع اللاعبين الاجانب قبل يوم 20 من هذا الشهر وهو وقت اغلاق الانتقالات الشتوية للاتحاد الاسيوي، ونهاية الشهر الجاري هو موعد غلق الانتقالات في التطبيعية العراقية”.

واشار رزاق الى ان “محترفين اثنين تم التعاقد معهما احدهما موريتاني والاخر سنغالي ومن المقرر ان يصل الموريتاني سيدي عبد الله تودا بعد غد الاربعاء الى العراق ووصوله سيكون متزامنا مع قرار الحظر الجزئي”.

وتابع رزاق “اما بشأن السنغالي فنسعى لانجاز تعاقده قبل موعد الاغلاق لان التعاقدات تتطلب وقتاً ووصول بطاقة اللاعب تستغرق يومين”.

واكد ان النادي يأمل ان تستمر منافسات الدوري الممتاز وعدم تأخيرها اسوة بالبلدان الاخرى التي ما زال دوريها مستمرا رغم انتشار الجيل الثاني من فيروس كورونا فيها.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here