كنوز ميديا / بغداد

كشف مصدر مطلع بشركة نفط ذي قار، اليوم الاثنين، عن تطورات استمرار إغلاق شركة نفط المحافظة، مؤكدا أن هذا الأمر قد يفقد المحافظة “فرصة العمر”.

وقال المصدر أن “عدداً من الموظفين في شركة نفط ذي قار باشروا بجمع تواقيع للمطالبة بإقالة مدير الشركة (علي خضير)، وذلك بسبب اهماله العمل ومساندته المتظاهرين المطالبين بالتعيين وتحريضهم على إغلاق الشركة”.

وبين المصدر، أن “استمرار إغلاق الشركة قد يؤدي لفقدان فرصة العمر للمحافظة والتي تتمثل بنية شركات شيفرون وجنرال الأمريكيتين وشركة صينية ثالثة الاستثمار في المحافظة بالغاز ومصافي النفط الممتدة من الناصرية إلى الرفاعي”.

وأكد، أن “هذه الشركات ستنسحب من هذه العقود الاستثمارية في المحافظة بحجة عدم استقرار العمل في المحافظة والوضع غير الآمن”، مبينا أن “الطاقة الاستثمارية لهذه الشركات عالية جدا، ويتوقع منها ايراداً للدولة يصل إلى 50 مليار دولار سنويا”.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here