كنوز ميديا / دولي

جدّد الإيطالي جيانلويجي بوفون، حارس نادي يوفنتوس، تأكيده بأنّ عامل السنّ لن يكون مؤثراً في اتخاذه قراراً بخصوص اعتزال اللعب.
واوضح بوفون في تصريحات لقناة “سكاي سبورت” الإيطالية، نقلتها صحيفة “ماركا” الإسبانية، ان “وضع حدّ لمسيرة تواصلت سنوات طويلة في عالم الاحتراف، حصد خلالها العديد من الألقاب في ثلاث محطّات بارزة بين بارما ويوفنتوس الإيطاليين وباريس سان جيرمان الفرنسي، لن يكون مرتبطا بعامل السن اطلاقا”.
وأشار بوفون إلى أنّه “لا ينوي الاعتزال بنهاية منافسات الكالتيشو هذا الموسم، رغم أنّه بلغ سنّ الـ 43 عاماً ولم يعد حارس يوفنتوس الأساسي”.
وعد بوفون أن “قراره مرتبط بمستواه الفنّي”، مضيفا انه “في كل أسبوع أقيّم مردودي ومستواي، وعندما ألاحظ أنني غير قادر على القفز جيّداً، فإنني سأتوقف عن النشاط، ولن أتردد في وضع حد لمسيرتي. ولهذا، فإنني أعتزم مواصلة اللعب”.
ومثّل تصريح بوفون الأخير دعوة إلى إدارة يوفنتوس من أجل طرح ملف تجديد عقده الذي ينتهي في نهاية الموسم الحالي، إذ لم تنطلق المفاوضات بخصوص بقاء بوفون مع الفريق، ما يتيح له فرصة تحطيم مجموعة من الأرقام القياسية.

aq

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here