كنوز ميديا / دولي

قال البيت الأبيض إن كمالا هاريس نائبة الرئيس الأمريكي أكدت، خلال مكالمة مع رئيس وزراء کیان الاحتلال الإسرائيلي بنيامين نتنياهو يوم الخميس، معارضة الولايات المتحدة لأي تحقيق للمحكمة الجنائية الدولية بشأن جرائم حرب في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وتأتي هذه التصريحات بعد يوم من قول مدعية المحكمة الجنائية إن مكتبها سيحقق رسميا في جرائم حرب ارتكبت في الأراضي الفلسطينية المحتلة.

وجاءت المكالمة، وهي الأولى بين الاثنين منذ تولي هاريس والرئيس جو بايدن منصبيهما في يناير كانون الثاني، بعد يوم من قول المدعية العامة للمحكمة الجنائية الدولية أنها ستبدأ التحقيق مما أدى إلى رفض سريع من امريكا والاحتلال.

وقالت المدعية العامة فاتو بنسودا، التي سيحل محلها المدعي البريطاني كريم خان في 16 يونيو حزيران، في ديسمبر كانون الأول 2019 إن جرائم حرب ارتكبت أو تُرتكب في الضفة الغربية المحتلة وقطاع غزة.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here