كنوز ميديا / بغداد

افاد مصدر امني ايراني رفيع المستوى في تصريح  ان سياسة الخطوة مقابل خطوة مرفوضة من قبل ايران .

واوضح المصدر في تصريحه اليوم الاربعاء ، ان سياسة خطوة مقابل خطوة مرفوضة من قبل ايران مضيفا ان عودة طهران لالتزاماتها بالاتفاق النووي مرهونة برفع كافة اجراءات الحظر .

وشدد المصدر الامني على ان ايران ترفض الاجراءات الشكلية والتصريحات الاميركية ولا تقبل الا برفع اجراءات الحظر بعد ان تتاكد من ذلك .

وتابع ان السبيل الوحيد لوقف تنفيذ البند الـ36 من الاتفاق النووي من قبل ايران وخفض التزاماتها هو الغاء جميع اشكال الحظر .

وشدد المصدر الامني ان الموضوعات الاخرى مثل القدرات الدفاعية والصاروخية والدور الاقليمي لايران لا علاقة لها بالاتفاق النووي ابدا .

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here