كنوز ميديا / متابعة

ودع فريق برشلونة بكرة القدم، يوم امس الخميس دوري الابطال رغم التعادل مع باريس سان جيرمان 1-1،  في لقاء جرى على ملعب حديقة الأمراء، في إياب دور الـ16 من دوري أبطال أوروبا، فيما أقصى ليفربول الانكليزي، لايبزيج الالماني اليوم ايضا وبنفس الدور بالفوز عليه 2 – صفر، بعد التفوق في الذهاب 2 – صفر.

برشلونة بدأ المباراة ضاغطا في ساحة لعب الفريق الباريسي وتحمل الحارس نافاس هذا الضغط مع فرص فعلية متواصلة وتراجع دفاعي للفريق الفرنسي، وكانت اخطر الفرص انفرادة ديمبلي عند الدقيقة ١١ تصدى لها نافاس، فيما اعتمد الباريسي على الهجمات المرتدة معتمدا على سرعة كيليان مبابي، وعاد عثمان ديمبلي عند الدقيقة ١٨ وانفرادة جديدة كان نافاس بانتظارها للتصدي لها، وعلى عكس المجريات أعلن الفار عن ركلة جزاء للباريسي سجل منها مبابي هدف السبق في الدقيقة 30، وفشل ديمبلي بإنفرادة ثالثة أفسدها نافاس ايضا عند الدقيقة 34، وأدرك ميسي التعادل في الدقيقة 37 بتسديدة صاروخية بعيدة المدى لم يجد نافاس لها حلاً، وأستمرت افضلية برشلونة في الضغط والفرص، حتى الدقيقة 45 + 2 وركلة جزاء هذه المرة لبرشلونة، فشل ميسي في التسجيل منها، بعد أن تعملق نافاس بالتصدي لتسديدة البرغوث وانهاء الشوط الاول بالتعادل 1 – 1.

الشوط الثاني ومنذ بدايته تسيد برشلونة اللقاء وأدار المباراة بنسق عالي أجبر الفريق الباريسي للدفاع بثمانية لاعبين مع استمرار نافاس في التعملق والتصدي لجميع الفرص الفعلية، فيما كانت اول فرصة لباريس سان جيرمان في الدقيقة 82 بتسديدة ايكاردي، ومن ثم انفرادة مبابي عند الدقيقة 90، ورغم الافضلية الاسبانية والفرص المتتالية الا ان نتيجة الشوط الاول استمرت حتى نهاية اللقاء بالتعادل 1 – 1.

وكانت مباراة الذهاب التي أقيمت على كامب نو، قد انتهت بفوز سان جيرمان (4-1).

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here