كنوز ميديا / دولي

أعلنت وزارة التجارة الأمريكية اليوم عن فرض عقوبات جديدة ضد روسيا، تدخل حيز التنفيذ اعتبارا من غد الخميس.

وقالت الوزارة في بيان لها إن الولايات المتحدة ستقوم بتوسيع قيود التصدير إلى روسيا بسبب قضية المعارض الروسي أليكسي نافالني الذي تعتقد واشنطن أنه تعرض لـ”هجوم كيميائي” الصيف الماضي.

وأوضح البيان أن العقوبات الجديدة تشمل الصادرات ذات الصلة بالأمن القومي، مع إبقاء بعض الاستثناءات المتعلقة بقطاع الطيران والفضاء سارية حتى 1 سبتمبر المقبل.

وأدرجت الولايات المتحدة روسيا في قائمة الدول التي يحظر تصدير الأسلحة إليها والاستيراد منها، حسبما ذكرت الخارجية الأمريكية في بيان لها.

ونفت روسيا مرارا التصريحات الغربية التي تدعي تعرض نافالني لهجوم بمادة “نوفيتشوك” السامة ووقوف أجهزة الأمن الروسية وراء هذا “التسميم”، مشيرة إلى أن هذه اتهامات باطلة ولا تستند إلى أي أساس.

وشددت موسكو على أنها تعتبر العقوبات التي فرضها الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة على خلفية قضية نافالني “غير مقبولة إطلاقا”، واصفة إياها بأنها “تدخل في شؤون روسيا الداخلية”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here