كنوز ميديا / بغداد

شهدت مدينة كربلاء المقدسة توافد مئات الالاف من الزوار من مختلف المحافظات لاحياء زيارة النصف من شهر شعبان المبارك ذكرى ولادة الامام المهدي المنتظر عجل الله تعالى فرجه الشريف وسط اجراءات امنية وصحية مشددة بهدف تأمين وتسهيل دخول الزوار لاحياء الزيارة الشعبانية.
هكذا بدت كربلاء المقدسة في ليلة النصف من شهر شعبان المباركة حيث احييت جموع الزائرين من مختلف المحافظات العراقية ذكرى ولادة الامام المهدي بن الحسن المنتظر عجل الله فرجه الشريف حفيد الرسول الاكرم صلى الله عليه وعلى آل بيته الأطهار حيث انتشرت مجالس الفرح والزينة في عموم المدينة المقدسة للاحتفاء بهذه بالمناسبة العطرة.
وفي مراسم هذه المناسبة، اشعال الشموع بعدد سنين عمر الامام المنتظر في كرنفال سنوي يقام بجوار مقام الامام المهدي عليه السلام في كربلاء المقدسة وهذا العام وصلت اعداد الشموع الى الف ومئة وسبعة وثمانين شمعة كتبت فيها عبارة المهدي وارث الانبياء وسط مشاركة واسعة للزوار.

وتشهد المنطقة الواقعة ما بين مرقد الامام الحسين ومرقد اخيه ابي الفضل عليهما السلام، توافد حشود كبيرة من الزائرين اتت لاحياء المناسبة العظيمة في ظل استنفار امني وخدمي وصحي من اجل تأمين وتسهيل دخول الزوار لاحياء الزيارة الشعبانية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here