كنوز ميديا / بغداد

دعت رئاسة مجلس النواب العراقي، يوم الأحد، لجنة الصحة والبيئة النيابية إلى عقد اجتماع عاجل للوقوف على حادث حريق أتى على مستشفى ابن الخطيب وأوضع عشرات الضحايا والإصابات.

وذكرت الرئاسة في بيان أنها “تعبِّر عن بالغ ألمها للخسائر البشرية البالغة من ضحايا ومصابين، فإنها تدعو لجنة الصحة والبيئة النيابية إلى اجتماع عاجل لممارسة الدور الرقابي مع الجهات ذات العلاقة في الحكومة، للوقوف على الأسباب التي أدت إلى هذه الفاجعة، ومحاسبة الجهات والشخصيات المقصرة وتقديمهم إلى العدالة، وكذلك متابعة إسعاف المصابين بسبب الحريق وعلاجهم داخل العراق وخارجه وتعويض ذوي الضحايا”.

وكان رئيس الحكومة مصطفى الكاظمي وجه بالتحقيق الفوري في أسباب وقوع الحادث مع المعنيين في الوزارة، وأمر باستقدام مدير المستشفى ومدير الأمن والمسؤولين عن صيانة الاجهزة في هناك للتحقيق الفوري معهم على خلفية الحادث والتحفظ عليهم لحين اكمال التحقيقات ومحاسبة جميع المقصرين قانونيا”.

بينما أعلنت مديرية الدفاع المدني عن تمكنها من السيطرة على نيران حريق هائل بعد ان استكملت عمليات إنقاذ المرضى الراقدين في ردهات المستشفى ابن الخطيب المخصص لمرضى كورونا بمشاركة فريق البحث والإنقاذ الدولي التابع لها جنوب شرقي بغداد .

من جهته قال مدير عام الدفاع المدني اللواء كاظم سلمان بوهان في تصريح للصحفيين إنه تم إنقاذ 90 مريضاً ومرافقاً في مستشفى ابن الخطيب، مؤكداً أن الدفاع المدني تؤكد تسجيل ضحايا نتيجة الحريق.

وأضاف أن الحريق اندلع في الطابق المخصص للانعاش الرئوي في مستشفى ابن الخطيب، مبينا انه لم تحدد أسباب الحريق بشكل دقيق.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here