كنوز ميديا / بغداد

أعلن وزير الخارجية الايراني محمد جواد ظريف، رفض بلاده لأي “تصرف او سلوك” يؤثر سلبا على الامن في العراق.

واكد ظريف خلال لقائه رئيس الحكومة العراقية مصطفى الكاظمي بحسب بيان لمكتب الاخير ، “أهمية الدور الذي تلعبه الحكومة العراقية ورئيس الوزراء مصطفى الكاظمي سواء على مستوى العلاقة بين البلدين او على مستوى الملفات الاقليمية بشكل اوسع، ودور العراق في تبني سياسة الحوار والتهدئة من اجل امن واستقرار وسلام المنطقة”.

من جانبه اكد الكاظمي على “اهمية التواصل بين مسؤولي البلدين، في ظل التطورات المتسارعة التي تشهدها المنطقة والعالم، والتي تتطلب استمرار الحوار وتبادل الافكار بين دول المنطقة”.

ووفقا للبيان فأن “اللقاء شهد بحث تطور العلاقات الثنائية بين البلدين بالشكل الذي يخدم المصالح المتبادلة، وتعزيز التبادل التجاري بالاتجاهين، كما ناقشا قيام البلدين بالايفاء بالتزاماتهما المالية والتعاقدية”.

وجرى خلال اللقاء ايضا “بحث تعاون البلدين بشأن مواجهة التهديدات الامنية المشتركة، بناء على التعاون الذي حصل اثناء مواجهة تنظيم داعش الارهابي ومنع معاودة نشاطه”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here