كنوز ميديا / محلي

اعلنت الامانة العامة لمجلس الوزراء، اليوم الخميس، ان مجلس الوزراء عمم قراره بشأن الحظر الكلي للتجوال للفترة من 12– 22 ايار الحالي، وتوصيات وزارة الصحة التي صادق عليها في جلسته الأخيرة.

وقالت الأمانة العامة لمجلس الوزراء في بيان ان “مجلس الوزراء عمم قراره إلى جميع الجهات المعنية بشأن الحظر الكلي للتجوال (للفترة من 12/5 – 22/5/2021) وتوصيات وزارة الصحة التي صادق عليها في جلسته الأخيرة”، مبيناً أن “القرار نص على غلق المولات، والمطاعم، والكافتريات، والمقاهي، ودور السينما، والمتنزهات، وقاعات المناسبات والأعراس، والمسابح والمساجات وغيرها”.

وأضاف أن “المجلس استثنى من الحظر الفئات الواجب تحركها خلال أيام الحظر الشامل (منسوبو وزارة الصحة، والقوات الأمنية، والدوائر الخدمية)، فضلا عن الصيدليات ومحلات بيع المواد الغذائية ومحلات الفواكه والخضروات والأفران والسماح لهم بممارسة عملهم لغاية الساعة السابعة مساء”.

وتابع أن “القرار نص على استثناء المواطنين ضمن الرقعة الجغرافية لأخذ اللقاحات في المنافذ التلقيحية من أجل استمرارية تلقيح أكبر عدد ممكن من المواطنين وضمان أخذ جرع اللقاح في مواعيدها المثبتة لهم”.

وأشار البيان الى أن “التوصيات المقرة من مجلس الوزراء شددت على منع إقامة التجمعات البشرية بمختلف أنواعها، إيقاف التعليم الحضوري في المدارس والمعاهد والكليات وجعله إلكترونيا عن بعد، مع استمرار سريان قرار اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية المتضمن استثناء المراحل المنتهية حصرا، ولكليات الطب البشري ، وطب الأسنان ، والتمريض بالدراسة الحضورية (العملي) يومين في الأسبوع فقط”.

وبين أن “القرار نص أيضا على منع السفر من وإلى الهند وإلى إشعار آخر، مع اتخاذ إجراءات تنسيقية وصحية لازمة لإعادة العراقيين العالقين هناك، فيما تأخذ وزارات المالية والداخلية ومديرية الدفاع المدني دورها، كلاً حسب تخصصه في توفير المبالغ اللازمة لتأهيل البنى التحتية فيما يختص بمتطلبات السلامة المهنية، وتحديد واجبات واضحة لأفراد حماية المنشآت داخل المؤسسات الصحية، من ضمنها متابعة إجراءات السلامة والأمان في عموم دوائر الصحة في المحافظات كافة”.

ولفت البيان الى “التأكيد على الوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة والمحافظات والمؤسسات غير الحكومية كافة، وخاصة ذات طبيعة تواجد المراجعين بصورة مزدحمة بضرورة أخذ الإجراءات التي من شأنها أن تلزم مراجعيها بإبراز نتيجة فحص سالبة لمرض (كوفيد 19) أو كارت التلقيح عند المراجعة منعا لنقل المرض لمنسوبيها وانتشاره بين المراجعين”.

واوضح الى أن “القرار تضمن تأكيد الوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة والمحافظات والمؤسسات غير الحكومية كافة بأخذ الإجراءات الكفيلة لحث منسوبيها للتلقيح، والتأكيد على القوى المجتمعية المخلصة كافة من رجال دين وشيوخ عشائر ومثقفين ونشطاء إلى تحمل المسؤولية الوطنية والأخلاقية وتكثيف التوعية عن خطورة المرض وأهمية أخذ اللقاحات، والتأكيد على القنوات الإعلامية والمؤسسات الحكومية وغير الحكومية كافة ومنظمات المجتمع المدني بذل كل الجهود لحث المواطنين على الالتزام بالإجراءات الوقائية وتشجيع المواطنين على أخذ اللقاح في المراكز الصحية والمستشفيات المعتمدة، والتأكيد على وزارة الداخلية، وجهاز الأمن الوطني، وقيادة عمليات بغداد لمساندة الفرق الصحية في جولاتها الرقابية لمتابعة تنفيذ الإجراءات الوقائية في الأماكن العامة، والمطاعم، والمولات، والمقاهي، وغيرها في أوقات الدوام الرسمي وخارجه”.

وأكد البيان على أن “القرار نص على استمرار استثناء مسابقة الدوري الممتاز لكرة القدم من إجراءات الجائحة، والسماح باستمرارها من دون جمهور، وكذلك الفعاليات والنشاطات الرياضية الأخرى التي لا يمكن تأجيلها”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here