كنوز ميديا / دولي

أکد مفتي القدس والديار الفلسطينية الشيخ عكرمة صبري وصول الاشتباکات بين المقدسيين وقوات الاحتلال الاسرائيلي الی داخل مسجد الاقصی المبارك.

وقال الشيخ عكرمة صبري في حديث متلفز ان الاحتلال يريد ان يستبق الاحداث ويفعتل المشاكل وبدأت الصدامات الفعلية من باب العامود الی داخل مسجد الاقصی.

وأكد صبري ان الاحتلال لايروق له ان يری عشرات الالاف داخل الاقصی في رمضان وصلاة الجمعة وغيرها وبالتالي يريد ان يهيئ الاسباب له في يوم 28 رمضان يوم الاثنين، فيوم الاحد يعتبر ليلة القدر والاحتلال لايريد حضور عدد كبير من المسلمين هناك حتی يمتكن من اقتحام مسجد الاقصی يوم الاثنين.

وانتقد مفتي القدس والديار الفلسطينية، الدول العربية والاسلامية معتبراً انها لم تفعل شيئاً حتی تصبح أقرب للقدس وان من يتحرك الان لنصرة القدس ليس سوی الجيل الثالث من المقدسيين والباقي اكتفوا بالشجب والاستنكار.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here