كنوز ميديا / سياسي

من المقرّر أنْ يباشر البرلمان جلساته في الأيام القليلة المقبلة لمناقشة العديد من الأمور، أبرزها الملف الأمني والخروقات التي تحدث وعمليات الاغتيال التي تطول الناشطين.

وقالت عضو مجلس النواب ندى شاكر جودت، إن “هيئة رئاسة البرلمان قد تدعو إلى جلسة خلال الأيام المقبلة بعد فترة الاستراحة التي فرضتها الأيام الأخيرة من رمضان وعطلة العيد، وستكون على جدول أعمال البرلمان العديد من الأمور المهمة التي تنتظره”.

وأشارت إلى، أن “البرلمان يناقش العديد من الأمور، أبرزها الملف الأمني والخروقات التي تحدث وعمليات الاغتيال التي تطول الناشطين”.ونفت “توقف البرلمان ولجانه عن أعمالهم لحين عقد الانتخابات في تشرين الأول المقبل”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here