كنوز ميديا / اقتصاد
حذر عضو لجنة الاقتصاد والاستثمار البرلمانية فلاح الخفاجي، اليوم الاربعاء، الحكومة والقوى السياسية من خطورة التلاعب مرة اخرى بسعر صرف الدولار مقابل الدينار، مشددا على ان ادخال الشعب في هكذا مغامرات وضغط لن يصب في مصلحة أحد مطلقا.
وقال الخفاجي في تصريح ان “ملف رفع سعر الدولار مقابل الدينار، على الحكومة والقوى السياسية التي كانت داعمة لرفع السعر، ان تبتعد عن هذا الملف وان لا تسعى الى المغامرة في مستقبلها ومصيرها وزيادة السعر مرة اخرى، لان الشعب العراقي في قضية رفع السعر فانه يذبح يوميا وهو لم يعد يتحمل المزيد من الضغط والاستفزاز له وقد تنهار العملية السياسية برمتها في حال الإصرار على استفزاز الشعب والضغط عليه خصوصا في قضية سعر الدولار”.

واضاف الخفاجي، ان “القوى السياسية والحكومة من المستبعد ان تكون لديهم مقدرة للتلاعب مرة أخرى في سعر صرف الدولار، على اعتبار انه موضوع حساس مع وجود الفقر والمجاعة في طبقات الشعب”، لافتا الى ان “الدولة غير منتجة وغير قادرة على السيطرة على مواردها، وغير استثمارية وتعتمد على مورد واحد وهو النفط بالتالي فان ادخال الشعب في هكذا مغامرات وضغط لن يصب بمصلحة احد مطلقا”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here