كنوز ميديا / سياسي

كشفت اللجنة القانونية النيابية، ان الانتخابات ستتأجل عن موعدها المحدد بسبب طعن بعض القوى السياسية بقانون الانتخابات، المقرر اجراؤها في تشرين الأول من العام الحالي.

وقالت عضو اللجنة بهار محمود إن “بعض القوى السياسية قدمت طعناً إلى المحكمة الاتحادية ببعض مواد وفقرات قانون الانتخابات، وهذا سيؤدي إلى تأجيل إجراء الانتخابات البرلمانية”.

وبينت أن “المحكمة الاتحادية يجب أن تنظر الطعن المقدم على قانون الانتخابات، وقرارها بالرد أو البت سيكون بحسب صيغة الطعن واعتراض القوى السياسية على مواد القانون”.

يشار إلى أن” عدداً من القوى السياسية والمرشحين لخوض الانتخابات المقبلة، عبروا عن استيائهم من قانون الانتخابات الذي أقره مجلس النواب، وبالأخص فقرة الدوائر الانتخابية التي يرى البعض انها تخدم كتلاً سياسية دون غيرها.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here