كنوز ميديا / دولي

نعت حركة الجهاد الإسلامي في فلسطين الشهداء الثلاثة الذين ارتقوا خلال تصديهم لاقتحام قوة إسرائيلية خاصة في مخيم جنين فجر اليوم الخميس، داعية إلى تفعيل المقاومة بكل أشكالها والانتفاض في وجه الاحتلال.

وزفت الحركة، شهيدها جميل العموري موضحة أنّه “أحد أبطال وكوادر حركة الجهاد الإسلامي وسرايا القدس”، كما نعت شهيدي جهاز الاستخبارات الفلسطينية، أدهم عليوي وتيسير عيسة.

وأكّدت على أنّ “نهج المقاومة هو النهج الأصيل للشعب الفلسطيني والتعبير الطبيعي عن واقعه وحاله في ظل الاحتلال والإرهاب الصهيوني.

وشددت أنه ما من سبيل لمواجهة الاٍرهاب الصهيوني سوى بتفعيل المقاومة بكل أشكالها، واشتعال ساحات الوطن الفلسطيني بالانتفاضة والمواجهة، والحفاظ على جذوة الصراع متقدة، كامتداد وتواصل لمعركة سيف القدس والمعارك السابقة التي رسخت معادلات جديدة في الصراع، وفق قولها.

ودعت الحركة جماهير الشعب الفلسطيني في كل مكان إلى احتضان المقاومة ومساندة مسيرتها والالتفاف حولها، متوجّهة بالتحية للشهداء وللدماء الطاهرة “التي لن تذهب هدرا”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here