كنوز ميديا / محلي 

شهدت محافظات كركوك وميسان والمثنى، يوم الاثنين، تظاهرات مطلبية، توزعت على تعيينات ومستحقات متأخرة.

وذكر مصدر محلي في المثنى أن “عدداً كبيراً من مزارعي المثنى، تظاهروا أمام سايلو السماوة، احتجاجا على تأخير صرف مستحقاتهم المالية عن تسويق محصول الحنطة”.

وأضاف أن “مزارعي المثنى، قاموا بإغلاق السايلو كخطوة تصعيدية للضغط على الوزارة للإسراع بصرف المستحقات”، وفق قولهم.

إلى ذلك، قال مصدر محلي في ميسان، أن “عدداً من فلاحي منطقة الهدام التابعة إلى قضاء الميمونة يتظاهرون، أمام دائرة الري بمدينة العمارة مركز المحافظة، للمطالبة بعودة المياه إلى أراضيهم وشمولهم بالخطة الزراعية بموسم الشلب لهذا العام”.

من جانبه، أفاد مصدر أمني في كركوك، بأن “العشرات من المهندسين المعتصمين الذين يطالبون بالتعيين في شركة نفط الشمال، قاموا بمنع موظفي ديوان محافظة كركوك من الدخول إلى المبنى الحكومي”.

وأوضح المصدر، أن “المعتصمين طالبوا وزارة النفط بالتدخل في تأمين فرص عمل لهم في شركة نفط الشمال”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here