كنوز ميديا / سياسي

أصدر المستشار السياسي لرئيس الوزراء العراقي، مشرق عباس، يوم الأحد، توضيحاً بشأن تعليق نسب له على مقال مزعوم للسفير الأمريكي السابق في بغداد دوغلاس سيليمان.

وأكد عباس، في بيان “زور هذا التعليق وفبركته وأنه ينتمي إلى حملة التضليل والتسقيط الممنهجة التي تنفذها أطراف موتورة ومشغولة في تنفيذ هذه الألاعيب الرخيصة في وسائل التواصل بدلاً عن العمل المثمر والحوار الصريح واستخدام العقل والمنطق واستحضار القيم الوطنية”.

وأوضح أن “لا صحة لوجود أية صفحة باسمنا في مواقع التواصل الاجتماعي حالياً”، داعياً وسائل الإعلام إلى “التحوط من الوقوع في فخاخ المزورين الإلكترونيين”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here