كنوز ميديا / سياسي

اتهم عضو في لجنة النفط والطاقة النيابية،  بعض الجهات السياسية باستهداف أبراج نقل الطاقة الكهربائية بمحاولة تأجيج الشارع وتأجيل الانتخابات البرلمانية.

وقال عضو اللجنة صادق السليطي إن “هناك جهات بعضها سياسية تقف وراء استهداف أبراج نقل الطاقة الكهربائية ومحاولة منهم لتأجيج الشارع وافتعال المظاهرات لتأجيل انتخابات مجلس النواب عن موعدها المحدد”.

وأضاف إن “بعض الجهات السياسية تحاول استغلال الازمات التي يمر بها البلاد على الصعيد السياسي والخدمي والإعلامي لخدمة مصالحها الشخصية”.

وكان مسؤول في وزارة الكهرباء العراقية، كشف في وقت سابق من اليوم الجمعة، عن تفاصيل استقالة وزير الكهرباء ماجد حنتوش من منصبه، وما وصفها بـ”حرب الانطفاءات” المتكررة خلال الأيام الماضية لمنظومة الطاقة في البلاد.

وذكر المصدر المسؤول الذي طلب عدم الإشارة لاسمه لحساسية المعلومات، خلال حديثه لوكالة شفق نيوز، أن “سبب تقديم وزير الكهرباء استقالته هو فشله في تأمين حصة تكتل سياسي كبير من عقد (صفقة) بين شركة إماراتية ووزارته برعاية أطراف حكومية وسياسية”.

وبين المصدر أن “هذا التحالف بدأ باستخدام الاذرع الخاصة به داخل وزارة الكهرباء وشن حرب الانطفاءات المتكررة”، لافتا إلى أن “انقطاع التيار الكهربائي هو بسبب مفتعل من أجل الضغط على تأمين حصة التحالف من الصفقة الإماراتية”.

وكان حنتوش قد قدم الثلاثاء استقالته لرئيس الوزراء مصطفى الكاظمي الذي لم يبت بها بشكل رسمي لغاية الآن.

وجاءت الاستقالة بعد يومين من دعوة زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في تغريدة على تويتر إلى إقالة وزير الكهرباء من منصبه. وأطلق أنصار الصدر بعدها حملة على مواقع التواصل الاجتماعي لاستبعاد حنتوش من منصبه.

وتشهد أغلب المدن العراقية انقطاعات مبرمجة للطاقة الكهربائية، بلغت ذروتها فجر يوم الجمعة، عندما انفصلت شبكة الكهرباء الوطنية عن الخدمة في أغلب مناطق ومدن البلاد من بينها العاصمة بغداد من دون معرفة الأسباب.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here