كنوز ميديا / دولي

صرح المتحدث بأسم وزارة الخارجية الايرانية سعيد خطيب زادة ان نظرة الجمهورية الاسلامية في الحوار مع السعودية هي نظرة ايجابية، مؤكدا ان ايران تسعى دوما الى حفظ السلام والامن في منطقة الخليج الفارسي.

في مؤتمره الصحفي الاسبوعي اليوم الثلاثاء، علق خطيب زادة على تصريح وزير الخارجية السعودية بان بلاده ترحب بالحوار مع ايران مع ضرورة التزام الجمهورية الاسلامية بضمان الامن والاستقرار في المنطقة، قائلا: يجب أن يدرك المسؤولون السعوديون بأن الجمهورية الإسلامية الايرانية، بناءً على مواقفها المبدئية، أرادت دائمًا أن تحافظ دول المنطقة على السلام والأمن في منطقة الخليج الفارسي.
واضاف: ساعد هذا النهج بجهود وشجاعة إيران في إنهاء هيمنة داعش والجماعات الإرهابية الأخرى في العراق وسوريا ومنع تسلل الجماعات التكفيرية إلى دول الخليج الفارسي.
وتابع المتحدث بأسم الخارجية الايرانية: رحبنا دوما بالحوار لتحقيق نتائج إيجابية، وننظر بايجابية في اجراء محادثات مع السعودية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here