كنوز ميديا / سياسي

عبرت كتلة الصادقون النيابية، الأربعاء، عن رفضها محاولات بعض الأطراف السياسية تأجيل الانتخابات البرلمانية المبكرة ، مؤكدة ان الانتخابات ستجري في موعدها رغم الأجواء المشحونة .
وقال النائب عن الكتلة حسن سالم في تصريح إن “الانتخابات البرلمانية المبكرة ستجري في موعدها المحدد العاشر من تشرين الأول المقبل رغم الظروف الصعبة التي تمر بها البلاد”.
وأضاف أن “معظم الكتل السياسية رافضة لتأجيل موعد الانتخابات إلى وقت طويل”، مبينا أن “تأجيل الانتخابات لايصب في صالح العملية الديمقراطية انما يدخلها في فوضى غير مدروسة”.
وأشار سالم إلى أن “بعض الاطراف لسياسية تحاول تاجيل إجراء الانتخابات لكنها لن تنجح في ذلك”.
وكان القيادي في حركة التغيير محمود شيخ وهاب اعرب في تصريح سابق لـ/المعلومة/، عن رفض الحركة لمحاولات بعض الأطراف السياسية تأجيل الانتخابات كونها مطلبا شعبيا وجماهيرا وال دعوة بتسجيلها تلاعب بمشاعر المواطنين.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here