كنوز ميديا / دولي 
جمدت الإدارة الأمريكية “صندوق أبراهام” الذي أعلن عن إنشائه بعد توقيع اتفاقي تطبيع بين كيان الاحتلال الإسرائيلي من جهة وكل من الإمارات والبحرين في أيلول الماضي، بحسب إعلام عبري.
وقال موقع “غلوبس” الاقتصادي الإسرائيلي نقلا عن مصادر أمريكية وإسرائيلية لم يسمها، إن إدارة بايدن جمدت الصندوق إلى أجل غير مسمى.
ويدور الحديث عن صندوق لاستثمارات مشتركة بين الإدارة الأمريكية والإمارات وإسرائيل، بحسب المصدر ذاته.
وتم إنشاء الصندوق في وقت مبكر من أكتوبر/تشرين الأول الماضي، وفي غضون ثلاثة أشهر فحص مئات الطلبات لتمويل مشاريع مختلفة، بما في ذلك بإسرائيل.
ووافق الصندوق على أكثر من 12 مشروعا في مجالات الطاقة والتكنولوجيا المالية، كما توجهت إليه مؤسسات مالية كبيرة من الولايات المتحدة بهدف المشاركة في الاستثمار وزيادة رأس مال الصندوق، بحسب المصدر ذاته.
وكان من المقرر أن يضخ الصندوق بحسب بيانه التأسيسي ما يزيد عن 3 مليارات دولار في سوق الاستثمار التنموي للقطاع الخاص بهدف تعزيز التعاون الاقتصادي وتشجيع الازدهار في الشرق الأوسط.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here