كنوز ميديا / سياسي

وصل رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي، صباح الاربعاء، الى محافظة كربلاء وذلك بعد اقل من 24 ساعة على قيام أحد المتجاوزين بقتل مدير بلدية المحافظة “المهندس عبيرسليم”، وأطلق حملة لازالة التجاوزات في جميع انحاء البلاد حملت اسم (حملة البطل عبير).

وقال مصدر ، إن رئيس الوزراء زار عائلة الشهيد عبير سليم برفقة محافظ كربلاء وأطلق حملة لازالة التجاوزات في العراق بعنوان ( حملة البطل عبير)، كما أمر بمحاسبة افراد الدورية المكلفة بحماية الشهيد المغدور .

بدوره، وجه وزير الداخلية عثمان الغانمي الجهات المختصة، بحجز عناصر الشرطة التي كانت ترافق المغفور له مدير بلدية كربلاء المهندس عبير سليم، بعد أن تعرض لاطلاق نار اثناء أدائه الواجب، مما ادى الى وفاته في منطقة المعملجي بمحافظة كربلاء المقدسة.

ووفق بيان للداخلية، فأن هذا التوجيه جاء لعدم اداءهم الواجب المناط بهم وعدم قدرتهم على منع حصول هذا الحادث.

من جانبه أعلن محافظ كربلاء، نصيف الخطابي، اليوم، القاء القبض على منفذ جريمة قتل مدير البلدية.

وكشف مصدر مسؤول في بلدية كربلاء، يوم أمس الثلاثاء، عن معلومات تتعلق بالتجاوز الذي راح ضحيته مدير بلدية كربلاء عبير سليم، خلال إشرافه على رفعه.

وقال المصدر إن “التجاوز عبارة عن بناية وليس تجاوزا صغيرا أو من الجينكو”، مشيرًا إلى أن “قاتل مدير البلدية طالب دكتوراه ويسكن في واحد من أرقى أحياء المحافظة”.

وتابع، أنه “تم تبليغه (القاتل) لأكثر من مرة بأن يزيل التجاوز ولكنه لم يستجب باعتبار هناك بعض جهات تسنده”.

وأبلغ المصدر وكالة شفق نيوز؛ أن مدير بلدية كربلاء عبير الخفاجي قضى متأثرا بجراحه بعد اصابته بعدة اطلاقات نارية رفقة اثنين من موظفي البلدية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here