كنوز ميديا / محلي

تظاهر العشرات من المواطنين، الثلاثاء، وقطعوا طريقا رئيسيا في السليمانية احتجاجا على نقص الخدمات في مدن إقليم كردستان.

وقال الناشط السياسي هيوا كما في تصريح  إن” التظاهرات ستستمر وهناك حالة من الغضب والغليان في الشارع الكردي بسبب نقص الخدمات، وانشغال الحكومة بمواضيع ثانوية”.

وأشار كمالفي الى أنه “من غير المعقول أن تصل أسعار الوقود إلى 975 دينار للتر الواحد، دون أن تتخذ الحكومة أي قرارات لمعالجة هذه المشكلة الخطيرة، التي آثرت على واقع المواطنين وارتفاع الأسعار في الأسواق”.

وأضاف أن “هناك تظاهرات ستنطلق في جميع مدن إقليم كردستان، إذا لم تجد الحكومة حلولا سريعة لحل مشاكل الخدمات في نقص المياه، ومعالجة ارتفاع سعر الوقود، وأيضا قضية الضرائب الجديدة التي اثقلت كاهل المواطن”.

وشهدت مناطق تانجرو وقرداغ وكفري تظاهرات بسبب نقص المياه، فضلا عن الارتفاع الكبير في سعر الوقود واقترابه من حاجز ألف دينار للتر الواحد.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here