كنوز ميديا / سياسي

رد تحالف الفتح، بزعامة هادي العامري، عن المخاوف من تكرار سيناريو افغانستان في العراق بعد الانسحاب الامريكي، نهاية السنة الحالية.

وقال النائب عن التحالف فاضل الفتلاوي، إن “الحديث عن وجود مخاوف من تكرار سيناريو أفغانستان في العراق بعد الانسحاب الامريكي، نهاية السنة الحالية، بعيد عن الواقع والحقيقة فالوضع في العراق يختلف تماماً على كافة الاصعدة عن أفغانستان”.

وبين الفتلاوي؛ ان “وضع العراق الأمني والسياسي يختلف عن افغانستان، خصوصاً مع وجود الحشد الشعبي وفصائل المقاومة، التي حققت انتصارات مع القوات الأمنية الاخرى، بحفظ هيبة الدولة ومنع سقوط العراق بيد تنظيم داعش الارهابي، بل وحررت الاراضي العراقية، دون أي تدخل خارجي”.

وأضاف النائب عن تحالف الفتح، ان “هناك من يروج من تكرار سيناريو أفغانستان في العراق بعد الانسحاب الامريكي، فهذه الاطراف تريد بقاء القوات الامريكية في العراق، كونها تعتاش سياسياً على هذا التواجد”.

وكان السياسي النائب السابق مثال الالوسي، حذر يوم الأحد الماضي، من تكرار سيناريو أفغانستان في العراق بعد الانسحاب الامريكي من البلاد، نهاية العام الحالي.

وقال الآلوسي في وقت سابق؛ إن “هناك مخاوف كبيرة لدى الأوساط السياسية والشعبية من الانسحاب الأمريكي الكلي من العراق، فهذا الأمر سيفتح المجال بشكل أكبر وأوسع للميليشيات المدعومة من إيران أن تسيطر على الملف السياسي والأمني والاقتصادي بشكل كامل، ولهذا الانسحاب الامريكي قد يعيد تكرار سيناريو أفغانستان في العراق، من خلال سيطرة إيران ومليشياتها على العراق بالكامل”.

وبين النائب العراقي السابق؛ أن “التواجد الأمريكي في العراق، ضمان لعدم احتلال العراق بشكل كامل من ايران والجماعات السياسية والمسلحة، ولهذا هناك الكثير من الاطراف السياسية المؤثرة وكذلك الأوساط الشعبية مع بقاء التواجد الأمريكي في العراق، لمنع تحول العراق بشكل رسمي الى محافظة تابعة لإيران”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here