كنوز ميديا / اقتصاد

كشف السياسي الكردي جرجيس كوليزادة ، الاربعاء، عن قيام حكومة كردستان برفع سعر الخبز والطحين في الاقليم، عادا إياها آخر ورقة لسرقة المواطن.
وقال كوليزادة في تصريح ان ” الحكومة المارقة في إقليم كردستان قامت برفع اسعار الخبز وهذه اخر اوراق حلب المواطنين بينما الشركات واصحاب الاموال والمصارف معفية من الضرائب”.”.
واضاف ان “التضيق مستمر على المواطن الكردي البسيط حيث ارتفعت خلال الايام الماضية اسعار الخضروات والفواكه بشكل خيالي، فضلا عن رفع سعر البانزين بنحو الف دينار لتر الواحد ما اسهم في فقدان المواطن القدرة الشرائية”.
واوضح كوليزادة، ان “الاوضاع الاقتصادية المضطربة ستسهم في زيادة الفقر والامية وانتهاء ادعاء الحكومة في الاقليم بقدرتها على توفير الخدمات”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here