كنوز ميديا / اقتصاد

اعلنتْ وزارة النقل، الاحد، عن تضاعف اعداد السفن والبواخر والناقلات النفطية الداخلة للموانئ العراقية خلال الربع الثالث من العام الجاري، بينما تعتزم افتتاح عدد كبير من مشاريعها الخدمية في الموانئ مطلع العام المقبل .

وقال مدير عام الموانئ فرحان الفرطوسي في تصريح اوردته صحيفة “الصباح” واطلعت عليه كنوز ميديا  ان “الموانئ سجلت خلال الأشهر الثلاثة الأخيرة ارتفاعا كبيرا في اعداد السفن والبواخر والناقلات النفطية الداخلة اليها، اضافة الى زيادة عمليات المناقلات والتفريغ للبضائع والحمولات ومن مختلف المناشئ العالمية والجنسيات”، لافتا الى ان “ميناء خور الزبير يشهد حركة مستمرة بقدوم السفن وناقلات المشتقات النفطية وهذا انعكس ايجابيا على تعظيم موارد الدولة”.

واضاف الفرطوسي ان “ارصفة الموانئ بكامل جاهزيتها وتعمل بكفاءة عالية لاستقبال السفن والناقلات، مشيرا الى ان هناك جهودا تبذل لغرض استقبال تلك الزيادة، اضافة الى توفير جميع التسهيلات. واكد الفرطوسي، ان اجراءات رسو السفن تجري بسلاسة وبطرق امنة”، مستبعدا وجود أي معوقات قد تؤثر في عمليات التصدير والاستيراد”.

وبين، ان “الملاكات الفنية والهندسية في الشركة مستمرة بتنفيذ مشاريع تطوير الساحات والارصفة في الموانئ وقد حققت نسب انجاز متقدمة ومن المؤمل افتتاح جزء كبير منها مطلع العام المقبل”، موضحا أن “الهدف من تلك المشاريع توسيع عمل الموانئ وزيادة ساحات التبادل التجاري”.

وتابع مدير الموانئ، ان “تنفيذ المشاريع اسهم ايضا بتخفيف العبء عن الارصفة التجارية الحالية في ارساء القطع البحرية، فضلا عن صيانتها وادامتها في الموقع المخصص لعمليات الصيانة”، مبينا أن “الموانئ من الشركات الأولى في العراق التي تدر موارد مالية يوميا الى خزينة الدولة”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here