كنوز ميديا / دولي
أعلنت الأمم المتحدة أن طفلا واحدا يلقي مصرعه في اليمن كل 10 دقائق لأسباب كان من الممكن تفاديها، بما في ذلك من الجوع والأمراض.

وقالت المديرة التنفيذية لمنظمة الأمم المتحدة للطفولة (اليونيسف) هنرييتا فور، خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي، اليوم الاثنين، إن “هناك نحو 21 مليون نسمة في اليمن اليوم، بينهم 11.3 مليون طفل، يحتاجون إلى المساعدات الإنسانية”.

وأضافت أن 2.3 مليون طفل لا يحصلون على الكمية الكافية من الأغذية، ونحو 400 ألف طفل دون 5 سنوات يعانون من نقص حاد في المواد الغذائية ومهددون بالموت.

وأشارت كذلك إلى أن أكثر من 10 ملايين طفل ونحو 5 ملايين امرأة يفتقدون الخدمات الطبية المطلوبة.

وأكدت أن “طفلا واحدا يموت في اليمن كل 10 دقائق لأسباب كان من الممكن تفاديها، بما في ذلك بسبب الجوع والأمراض الخاضعة للعلاج بواسطة اللقاحات”.

من جهته، صرح نائب الأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية، ومنسق المساعدات الطارئة مارتين غريفيث، بأن أسعار الغذاء في اليمن ارتفعت بأكثر من 3 أضعافها وأسعار الوقود 4 أضعاف مقارنة بما كان عليه الحال قبل الحرب.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here