كنوز ميديا / محلي

اعتبر قائم مقام قضاء سنجار محما خليل على آغا، اليوم الاثنين، تحويل قضاء سنجار الى محافظة من شانه ان يحقق السلم المجتمعي ويضمن عودة النازحين.

وحث علي آغا، في بيان، رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، الى الإسراع بتطبيق التزاماته تجاه سنجار وتضميد جراح الايزيديين فيها”، مشيرا الى، ان زيارة الكاظمي الى سنجار تعد اول زيارة لرئيس وزراء بعد الغزو الذي تعرضت له من “داعش” عام 2014، مبينا ان هذه الزيارة تعني الكثير لاهالي المدينة، وخاصة الأقلية الايزيدية.

وأضاف، ان الالتزام بالوعود التي اطلقها الكاظمي، ستعكس حرص الحكومة على مستقبل اقليات الشعب العراقي، مشيرا الى، ان حكومة الكاظمي امام امتحان كبير امام الايزيديين والمجتمع الدولي باهمية تحقيق السلم المجتمعي.

وأوضح، ان تجفيف منابع الإرهاب ومحاكمة المتورطين بقتل وتهجير الايزيديين من اكبر المهام التي يجب ان يقوم بها الكاظمي، فضلا عن اعمار المدينة ومنح الحقوق لاهالي سنجار المنكوبين.

واكد آغا، على ضرورة إيلاء ملف المختطفات والمختطفين أهمية كبيرة، اذ ان هذا الملف يحتاج الى الاتصال بكثير من دول العالم وخاصة الدول التي يتواجد بها المخطوفين، لارجاعهم الى الديار، مشيرا الى ضرورة فرض القانون في سنجار وطرد الفصائل المسلحة التي أتت من خارج الحدود.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here