كنوز ميديا / امني

تتواصل العمليات الأمنية للحشد الشعبي والقوات الأمنية العراقية في قضاء الطارمية شمالي بغداد، بتحقيق جل الاهداف المتوخاة من خلال تفتيش القضاء بشكل كامل وتدقيق المعلومات الأمنية للسكان والنازحين الوافدين مؤخرا الى المنطقة.

وكانت العملية قد انطلقت من ثلاثة محاور يوم السبت الموافق 18 آب/اغسطس الجاري استكمالا للعملية العسكرية التي قام بها فوج الطارمية التابع لقيادة عمليات بغداد للحشد الشعبي والتي تمكن من خلالها قتل ثلاثة إرهابيين.

وأكد المعاون التنفيذي لرئيس أركان الحشد نعمة الكوفي ان “هيئة الحشد الشعبي وضعت خطة متكاملة لعملية الطارمية وستكون هناك عمليات دورية لملاحقة العناصر الإرهابية”، مشيرا الى “ان الأهالي يبدون تعاونا كبيرا مع الحشد الشعبي والقوات الأمنية”.

وتابع الكوفي حديثه لموقع” الحشد الشعبي”، ان “منطقة الطارمية تمثل رئة بغداد ولابد من تأمينها وهذه المرة الخامسة ندخل للمنطقة لطمأنة الأهالي وتأمينها من الإرهابيين”.

وحققت العمليات تأمين 8 قرى ومناطق في القضاء وهي تل طاسة، الهور، وقرية الثأر، وقرية ابو بحر، ومنطقة ام الصون، والغزيلية، وتل بشت، إضافة الى قطع جميع طرق تسلل داعش الى مركز قضاء الطارمية تمهيدا للشروع بملاحقة الارهابيين أمنيا واستخباريا”.

من جهتها فككت مفارز مكافحة المتفجرات في الحشد خمسة منازل مفخخة وضبطت مضافتين لداعش، مؤكدة ان هذه المنازل نصبت ككمين للقوات التي تعمل على تطهير قضاء الطارمية.

هذا واعتقلت قوات الحشد والقوات الأمنية عدة مطلوبين وفق مذكرات اعتقال قضائية، قامت بتسليمهم الى الجهات المختصة.

تجدر الإشارة الى ان الحشد الشعبي قدم خلال العملية أربعة شهداء وستة جرحى من اللواء 12 إثر تعرض إرهابي داعشي مساء الجمعة الماضي بينهم آمر الفوج الثاني، فيما اكدت الهيئة في بيان لها عقب الحادث انها ستواصل العمل على تطهير القضاء حتى تحقيق الأمن الكامل في شمالي العاصمة بغداد.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here