كنوز ميديا / امني

اكد عضو لجنة الامن والدفاع النيابية النائب عبد الخالق العزاوي، السبت، أن أمن الحدود العراقية – السورية وصل الى مرحلة هي الافضل بعد 2003.

وقال العزاوي في تصريح ،ان” الحدود العراقية- السورية شكلت لسنوات طويلة تحديا كبيرا في العراق خاصة بعد 2014 بسبب المخاطر الامنية ووجود عناصر داعش في الجهة الاخرى للحدود ومحاولات الكثبير منهم التسلل لزعزعة الاستقرار الامني”.

واضاف العزاوي،ان “وضع الحدود العراقية – السورية هو الافضل من الناحية الامننية بعد 2003 خاصة مع الانتشار الامني للقوات الامنية واعتماد تقنيات حديثة من كاميرات مراقبة حرارية اسهمت في كشف الكثير من محاولات التسلل وخاصة في الليل واعتقال العشرات”.

واشار الى ان “تأمين الحدود العراقية – السورية لم يصل الى المرحلة النهائية لكن اغلب اجزاء الحدود مؤمنة حاليا بشكل يعطي الاطمئنان لكن تبقى بعض الثغرات التي يجب الانتباه لها والسعي لمعالجتها من قبل القوات الامنية”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here