كنوز ميديا / سياسي

اكدت الصين يوم الثلاثاء، انها زودت العراق بـ 5 ملايين جرعة من لقاح سينوفارم المضاد لكوفيد-19، مشيرة إلى أن الاتهامات الأمريكية بشأن منشأ الفيروس سياسية.

وقال القائم بالأعمال في سفارة الصين لدى بغداد جيان فانجينغ (Jian fangning) ، على هامش جلسة إحاطة افتراضية إن “الصين زودت العراق ايضاً بمختبرات خاصة بفيروس كورونا وتم تدريب أكثر من 1000 كادر طبي عراقي لهذا الغرض”.

واضاف ان “الصين زودت العراق ب5 ملايين جرعة من اللقاح سينوفارم الصيني المضاد لكوفيد-19 خلال العام الحالي، عبر ثلاث جرعات من اللقاح وبواقع 750 ألف جرعة، وبسعر مليون و500 ألف دولار”.

وخلال رده على سؤال بشأن منشأ الفيروس، قال فانجينغ إن “تحديد منشأ الفيروس من الأمور المعقدة وهذا من اختصاص العلماء، الا ان أمريكا تجاهلت هذه الحقائق، ودفعت بالأمر منحى سياسيا ولم تجد اي دليل حقيقي بل تقوم بترويج الشائعات وتتهم الصين بذلك”.

ولفت الى ان “امريكا امرت جهازها الاستخباراتي باتهام الصين في منشأ الفيروس وانتشاره”، لافتا الى “رفض الصين هذه الاتهامات رفضا قاطعا باعتباره تسيسا”.

واكد ان “الصين قامت بكل شفافية ومسؤولية بالتعاون في مكافحة الجائحة مع دول العالم وقامت أيضا بمسألة تتبع الفيروس مع منظمة الصحة العالمية في كل انحاء العالم ودعتها الى زيارة الصين وتم تزويدها بكل ما تحتاجه والاطلاع عليه بكل شفافية”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here