كنوز ميديا / اقتصاد

حذر الخبير الاقتصادي احسان الكناني، من مخطط خارجي بتنفيذ داخلي لتكرار سيناريو لبنان في العراق، لافتا الى ان ارتفاع سعر صرف الدولار يعد الخطوة الاولى لتطبيق هذا المخطط.

وقال الكناني في تصريح ، ان “تذرع الحكومة بالازمة المالية يقودها الى اجراءات من شأنها رفع سعر صرف الدولار وزيادة اسعار المحروقات وكذلك الضرائب وغيرها من الاجراءات التي تستنزف الاموال من المواطن”.

واضاف ان “هناك مخطط خارجي تسعى من خلاله واشنطن الى اضعاف شعوب المنطقة التي لم تجد ذريعة لفرض العقوبات عليها، ماجعلها تدفع سلطاتها المنفذة لسياساتها الى اتباع نهج اقتصادي من شأنه اضعاف البلد اقتصاديا، ما قد يقود الى تكرار سيناريو لبنان في العراق”.

وأوضح الكناني، ان “الحكومة بدأت برفع سعر صرف الدولار، ومن ثم ذهبت باتجاه زيادة الضرائب والتشديد عليها، وقد تكون الايام المقبلة حاملة لاجراءات جديدة قد تستهدف المحروقات وتؤدي الى زيادة اسعارها، وهو امر يجب على الطبقة السياسية تداركه واحباط سيناريو تحطيم العراق اقتصاديا واضعاف قدرة مواطنه الشرائية”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here