كنوز ميديا / تقارير

تحدث السفير الإيراني لدى بغداد، عن ملف الغاز المصدّر لإنتاج الطاقة الكهربائية في العراق، لافتاً إلى ضرورة إبعاده عن الضغط السياسي.

وقال إيرج مسجدي في مقابلة مع قناة الشرقية تابعتها كنوز ميديا إن “هناك تعاوناً جيداً فيما يخص الطاقة في موسم الصيف، وقمنا بزيادة صادرات الغاز، لكننا واجهنا بعض الظروف التي تتعلق بالجانب الفني والأعطال في المحطات الإيرانية”.

وأضاف السفير “لا نريد أن يواجه هذا الملف ضغوطات، ولا يمكن استخدامه للضغط السياسي لأنه لا توجد مشكلة سياسية”.

وتابع مسجدي “أنتم تعلمون أن إيران تعمل على قدم وساق لإنشاء أكبر محطة كهرباء في الرميلة بالبصرة، وسوف نقوم بإنتاج 3 آلاف ميغاواط”.

وأكد أن “إنشاء محطات الطاقة سيسير بأقصى سرعة، وطهران تعد أمن العراق من أمنها، ولن ندخر جهداً تجاه العراق، وإذا حصلت مشاكل فنية سنعمل على حلّها”.

مسجدي: إيران تشكر الكاظمي على الدور الإيجابي في التقريب بين طهران والرياض

وقال السفير الإيراني لدى بغداد إن دور رئيس مجلس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي كان هاماً في الوساطة بين طهران والرياض.

وأضاف أن العراق وفر الأجواء لإجراء المفاوضات بين طهران والرياض، وشدد على وجوب تسوية كافة المشاكل العالقة بين البلدين، عن طريق التفاوض، مشيرا إلى أن بغداد استضافت ثلاث جولات مفاوضات بين ممثلي البلدين.

وأكد إيرج مسجدي أن بلاده تريد صداقة أخوية مع السعودية في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية.

هذا، وأشار السفير الإيراني لدى بغداد أن العلاقات الثنائية بين العراق وإيران جيدة في حقبة الكاظمي.

مسجدي يبين موقف إيران من ادارة العراق للمفاوضات مع السعودية

أعرب السفير الإيراني إيرج مسجدي عن ارتياحه، من دور العراق في إدارة المفاوضات بين بلاده والسعودية.

وقال مسجدي “نعرب عن ارتياحنا من دور العراق في إدارة المفاوضات الإيرانية – السعودية في بغداد، فنحن والسعودية بلدان مسلمان ويجب تسوية كافة المشاكل العالقة بيننا، عن طريق التفاوض وعقد الاجتماعات، حيث قمنا بعقد ثلاث جولات مفاوضات في بغداد، وجرت في بيئة ودية وأخوية للغاية”.

وأضاف، “لا أعتقد هناك مشكلة لدينا مع السعودية في المفاوضات الجارية، نضغط بالوصول إلى نتائج من خلال مواصلة المفاوضات شيئاً فشيئاً”، مؤكداً أن “دور رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي كان هاماً في تلك الوساطة، ونحن شكرناه لذلك والعراق وفر أجواء لاجراء هذه المفاوضات”.

وتابع “لم يتم حسم مكان وزمان الجولة الرابعة من المفاوضات بين إيران والسعودية، وسوف نحدد الزمان والمكان من خلال اتفاق الجانبين”.

وأكد السفير الإيراني، ان بلاده “تريد صداقة أخوية مع السعودية في المجالات السياسية والاقتصادية والثقافية، إذ أن مباحثاتنا السابقة الثلاث لا زالت متواصلة لكن لم تصل إلى نتائج أكيدة، عندما نصل إلى نتائج سنعلن عنها”.

ايرج مسجدي : المفاوضات الرابعة بين الرياض وطهران ستعقد قريبا

وكشف السفير الإيراني لدى بغداد بأن جولة المفاوضات الرابعة بين طهران والرياض ستعقد بعد استقرار اوضاع الحكومة الإيرانية الجديدة برئاسة إبراهيم رئيسي دون أن يحدد زمان ومكان هذه الجولة من المباحثات.

السفير إيرج مسجدي أكد إن رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي كان له دور مهم في إجراء 3 جولات من الحوار بين طهران والرياض وان بلاده تشعر بارتياح لهذا الدور من أجل الوصول إلى نتائج جيدة.

السفير الإيراني لدى بغداد إيرج مسجدي أكد بأن أمن العراق لن يتحقق بوجود القوات الأميركية وأن إخراجها مطلب أساس لتحقيق الاستقرار في العراق والمنطقة.

وقال مسجدي إن الصاق تهم استهداف الأرتال والبعثات الأجنبية في العراق بإيران مجرد إسقاطات اميركية لكنه لم يستبعد استخدام تقنيات إيرانية في هذه العمليات.

وحول وصول حركة طالبان إلى السلطة في أفغانستان قال السفير الإيراني لدى بغداد إن إيران منفتحة على علاقات تعاون مع طالبان وتنتظر من الحركة إظهار ذات الرغبة.. وأكد مسجدي أن وصول طالبان إلى الحكم بات أمرا واقعا وأن كل ما تريده طهران هو علاقات مع أفغانستان قائمة على الاحترام المتبادل.

هل إيران ساعدت العراق في حربه ضد داعش مجاناً؟ .. مسجدي يجيب

وأكد السفير الإيراني لدى بغداد، إيرج مسجدي، أن الإمكانات التي قدّمتها إيران، للعراق، أثناء تقدم تنظيم داعش، لم تكن مجانية.

وقال مسجدي إن الإمكانات التي وضعتها الجمهورية الإسلامية الإيرانية، في حوزة الحكومة العراقية، لم تكن مجّانية.

وأضاف أن إيران لم تضغط على الحكومة العراقية، بشأن سداد تلك الأموال، لكن الحكومة العراقية، دفعت مستحقاتنا تدريجياً.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here