كنوز ميديا / اقتصاد

أحصت وزارة الزراعة، السبت، عدد النخيل في العراق خلال العامين الماضيين، فيما كشفت عن تطبيق استراتيجية لتحسين أصناف التمور في العراق.
وقال وكيل الوزارة، ميثاق عبد الحسين، لوكالة الأنباء الرسمية، إن “دائرة البستنة التابعة للوزارة عملت على انشاء 30 محطة زراعة نخيل كبنوك وراثية لكافة الاصناف المحلية وزراعتها واكثارها وبيعها للمزارعين بما لا يقل عن 500 صنف”.
وأضاف، “وفي الوقت نفسه استوردت فسائل نخيل نسيجي من الاصناف التجارية العالمية المجهول الاخلاص (ام الدهن)، وغيرها وعملت على اكثارها وبيعها للمزارعين من اجل التوسع في زراعة هذه الانواع حيث نشرت الاف الفسائل من الاصناف النسيجية ومازال العمل مستمرا الى اليوم ضمن استراتيجية لتحسين أصناف التمور”.
ولفت، إلى أنه “تمت قبل أيام زراعة 10 دوانم في منطقة اللطيفية و10 اخرى في الزعفرانية”، مؤكداً أن “القطاع الزراعي يتطور ايجابيا في اتجاه التوسع بزراعة النخيل”.
وأشار، إلى أنه “بحسب جهاز الاحصاء والتقييس المركزي التابع لوزارة التخطيط، فإن عدد النخيل بالعراق بلغ 17 مليون نخلة في العام 2019، فيما كان العدد 19 مليون بالعام 2020، وبذلك تكون الزيادة لعام واحد مليونين، مما يؤشر إلى أن القطاع الزراعي يسير باتجاه ايجابي نحو التطور”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here