كنوز ميديا / محلي

أعلنت الأمانة العامة لمجلس الوزراء، الأحد، عن تنظيم زيارة إلى مدينة أور الأثرية في محافظة ذي قار، تضم جميع المكونات لاقامة “صلاة موحدة”، كاشفة عن صدور توجيهات بشأن مشروع تطوير هذه المدينة.

وقال المتحدث الرسمي باسم الأمانة، حيدر مجيد في بيان اطلعت عليه كنوز ميديا إن “مشروع تطوير مدينة أور الأثرية، من المشاريع المهمة التي تحظى باهتمام الحكومة، وتشرف عليه الأمانة العامة لمجلس الوزراء”، كاشفا عن “صدور ثلاثة توجيهات بشأن هذا المشروع، خلال اجتماع عقدته الامانة العامة مؤخرا برئاسة الأمين العام لمجلس الوزراء حميد نعيم الغزي، الاول تضمن تحديد الأولوية للمشاريع المقررة، بينما كان التوجيه الثاني بأن تأخذ المشاريع الطابع التراثي والتأريخي بطراز حديث، وركز التوجيه الثالث على ضرورة وضع آلية للشروع بالمرحلة الأولى من المشروع بعد المصادقة على التصاميم”.

وأوضح مجيد، أن “هناك لجنة شكلت بتوجيه من قبل رئيس مجلس الوزراء لوضع الرؤى والافكار لتطوير مدينة اور الاثرية، لاسيما بعد الزيارة التاريخية لقداسة بابا الفاتيكان للمدينة، وما لاقته من اهتمام دولي واسع”، مبينا ان “اللجنة عقدت العديد من الاجتماعات واتخذت عددا من التوصيات، وتم اجراء زيارات ميدانية للمدينة للاطلاع على مراحل تنفيذ او الشروع بعملية التطوير”.

وتابع، أنه “على اثر تلك الاجتماعات اتخذت خطوات للشروع بالتطوير، تضمنت تخصيص مبالغ لوزارة الثقافة لادامة عمليات التنقيب، وتأهيل المقبرة الملكية وبيت النبي ابراهيم، فضلا عن تخصيص مبلغ لانشاء بنى تحتية للمدينة الاثرية، اضافة الى عمليات لتطوير محيط المدينة الاثرية وبناء مرافق سكنية وترفيهية، ومركز لحوار الاديان وكنيسة ومسجد مع شبكة طرق حديثة، مع فنادق لاستقطاب الزائرين من جميع انحاء العالم”.

وأشار مجيد الى أن “الأمانة العامة لمجلس الوزراء تنظم قريباً زيارة إلى المدينة الأثرية، وذلك لإدامة الزخم الإعلامي وتسليط الضوء على هذا الصرح التأريخي”، موضحا ان “هذه الزيارة تضم مواطنين من المكونات المسيحية والإيزيدية والصابئية، إضافة إلى المسلمين، لإجراء جولة داخل المدينة، وإقامة صلاة موحدة”.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here